صدى الواقع السوري

حشود عسكرية للجيش السوري نحو محافظة إدلب والمعارضة المسلحة تترقب بحذر

شهد ريف ادلب الشرقي، في الأيام القليلة الماضية، وصول تعزيزات عسكرية للجيش السوري
القسم الأكبر من التعزيزات تم تجميعه في مطار أبو ضهور العسكري، والمناطق شمالي وجنوبي المطار القريبة من خطوط التماس مع المعارضة المسلحة في ادلب. ومن المتوقع أن يستمر وصول الأرتال العسكرية للجيش السوري النظامي خلال الفترة القادمة بالتزامن مع تعزيز الجبهات في ريف اللاذقية الشمالي، وذلك تحضيراً لمعركة المتوقعة في ادلب.

وبحسب مصادر عسكريا تابعة للمعارضة السورية المسلحة أن الجيش السوري بدأت فعلياً بحشد قواتها في المناطق المحيطة بإدلب، بشكل تدريجي  وتنفذ الآن عمليات استطلاع وتمركز وانتشار للوحدات التي تصل تباعاً إلى المنطقة .

ويبدو أن  فصائل المعارضة المسلحة  تنبهت لاقتراب المعركة،لكنها ولحد  الآن لم تجد بدائل تنظيمية عسكرية لتجميع السلاح وتنظيم الجبهات، أو حتى التشارك في تصورات حول المعركة المقبلة، وتقييم الإمكانات وكيفية استخدامها في المعركة المفترضة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: