حزبا الوحدة و التقدمي الكرديان ينددان بالهجمات التركية على عين عيسى ويطالبان موسكو و واشنطن بوضع حد لتركيا

ندد حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي) و الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا

بالهجمات التركية على مناطق عين عيسى في شمال شرق سوريا  وطالبت موسكو و واشنطن  إلى ممارسة الضغط على تركيا لوقف هذه الأعمال العسكرية العدوانية .

وأكد حزبا الوحدة والتقدمي خلال تصريح مشترك اليوم الاثنين  أن الجانب التركي هو الداعم الاساسي للفصائل العسكرية  المسلحة ولايحترم اتفاقاته الثنائية مع كلا الطرفين – الروسي والأمريكي وتضمن التصريح الذي تلقت صدى الواقع السوري نسخة منه مايلي:

تستأنف الفصائل المسلحة التابعة لتركيا التي تحتل تل أبيض و غيرها من المناطق السوربة بين الحين والآخر هجماتها على  بلدة عين عيسى والقرى المجاورة لها بهدف احتلالها حيث صعدت من وتيرة عملياتها العسكرية منذ مدة وذلك بغية قطع الطريق الدولي M4 الحيوي الذي يربط الجزيرة بمدينة حلب والداخل السوري.

لقد ثبت أن الجانب التركي الداعم الاساسي لهذه الفصائل العسكرية لايحترم اتفاقاته الثنائية لمع كلا الطرفين – الروسي والأمريكي – الذي بموجبهما من المفترض أن يلتزم الجانب التركي بوقف كل أشكال التصعيد ضد هذه المناطق الآمنة.

إننا في حزبي الوحدة والتقدمي في الوقت الذي  ندين ونستنكر هذه الأعمال العدوانية التوسعية ضد أبناء الشعب السوري في منطقة عين عيسى ،  ندعو كل من طرفي الأتفاق مع الدولة التركية روسيا الاتحادية والولايات المتحدة الأمريكية إلى ممارسة الضغط على تركيا لوقف هذه الأعمال العسكرية العدوانية التي تتسبب في خلق أوضاع مأساوية للسكان  للمدنيين وأخطرها موجة نزوح جديدة .

حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي)

الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا

القامشلي ٢١ / ١٢ ٢٠٢٠

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: