حريق يلتهم مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بالقمح في إدلب وسط تحقيقات للأمن السوري لمعرفة الاسباب

نشب حريق في أراض مزروعة بالقمح في محافظة إدلب، وأدى إلى احتراق عشرات الدونمات، حسب ما أعلنت وزارة الداخلية السورية.
وقالت الوزراة إن الحريق نشب ضمن الأراضي الزراعية الواقعة بين منطقة خان شيخون والهبيط، وأضافت أن قوات الدفاع المدني وقوى الأمن الداخلي في منطقة خان شيخون سيطرت على الحريق وأخمدته.

وأشارت الوزارة إلى أن التحقيقات مستمرة لمعرفة أسباب الحريق.

يأتي ذلك وسط مخاوف من أزمة في توافر القمح لهذا العام الذي سبق أن أطلقت عليه وزارة الزراعة “عام القمح” إلا أن الوزير حسان قطنا عاد ليؤكد منذ أيام أن كميات الإنتاج المتوقعة ستكون أقل بكثير من الكميات المخططة.

وقال قطنا في تصريحات نقلتها وسائل إعلام محلية إن الجفاف كان شديدا هذا العام، إذ لم يمر على البلاد جفاف مثله، وهو ما أثر كثيرا على الشعير والقمح خاصة أن نصف المساحات المزروعة منه كانت بعلية تعتمد على مياه الأمطار

يذكر أن سوريا شهدت العام الماضي حرائق التهمت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية والحرجية، وامتدت في أربع محافظات وحسب إحصاءات وزارة الزراعة فقد بلغ عدد الحرائق 2480 حريقا.

وقد تضررت 252 قرية نتيجة بينما بلغ عدد الأشجار المثمرة المتضررة مليونين و100 ألف شجرة.المصدر: RT

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: