صدى الواقع السوري

حدث هو الأول من نوعه بالشرق الأوسط …امرأة سورية تدرب فريق كرة قدم للرجال

في بادرة غريبة بملاعب كرة القدم السورية، أعلن اليوم الثلاثاء الفائت نادي المحافظة الرياضي من دمشق تعيين كادر تدريبي جديد لفريق النادي الأول (رجال) وتضمن إشراف المدربة مها جنّود على تدريب الفريق.

وكانت جنّود تشغل منصبة مدربة منتخب سوريا لكرة القدم لفئة السيدات، قبل أن يتم تعيينها اليوم بفريق المحافظة إلى جانب كلاً من أنس السباعي (مديراً فنياً) وعدنان دحلة (مدرباً عاماً).
وينشط فريق المحافظة في الموسم الكروي الجديد بالدرجة الأولى لمسابقة الدوري السوري لكرة القدم، بعد أن هبط الموسم الفائت من الدرجة الممتازة إثر نتائجه المتدنية، ولعبت جنّود في المنتخب السوري للسيدات بين أعوام 2004 و2008، قبل أن تبتعد عن اللعب بعد تعرضها للإصابة بتمزق غضروفي.
وفي مجال التدريب شاركت جنّود في العديد من الدورات التي أقامها الفيفا، وحصلت على شهادة تدريب في قطر وذلك بتنظيم من الإتحاد الآسيوي للعبة؛ وكانت العنصر الأنثوي الوحيد المشاركة في الدورة وجاءت ثالثاً وهذا المركز أهلها من لمشروع مدربي المستقبل بحضور نخبة من المحاضرين الآسيويين.
وكان نادي المحافظة قد حل لعبة كرة القدم للسيدات من رياضاته عام 2016 لعدم وجود اي نشاطات محلية وخارجية لها.
وتعتبر خطوة تعيين مها جنّود مدربة كرة قدم لفريق رجال الأولى من نوعها في سوريا، لكنها ليست الأولى على الصعيد العربي حيث سبقتها إلى ذلك السودانية سلمى الماجدي والتي حصلت على رخصة تدريب محترفة من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، واستطاعت أن تنقذ فريق النصر السوداني (ينشط في الدرجة الثالثة) من الهبوط للدرجة الأدنى.
إلا أن الدرجة التي تدرب فيها جنّود تجعلها الأولى على صعيد المنطقة العربية والشرق الأوسط؛ حيث لم يسبقها على ذلك أي مدربة كرة قدم في المنطقة.
وتعد المدربة الفرنسية كورين دياكر، أفضل مدربة على صعيد اللعبة في المستوى العالمي، بعد النتائج المميزة التي حققتها، مع فريقها “كليرمون فوت” في دوري الدرجة الثانية الفرنسي، لتصبح أول مدربة تقود فريقًا للمشاركة في دوري الدرجة الأولى.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: