جيفري يؤكد على دور الكرد السياسي والعسكري في النتيجة النهائية للأزمة السورية

أكد جيمس جيفري  إن الكرد السوريين عامل سياسي وعسكري في النتيجة النهائية  للأزمة السورية وبيدهم العديد من مقاليد الأمور

وصرح  جيفريالمبعوث الامريكي السابق إلى سوريا  لموقع “المونيتور”، إنه لا أحد يعرف بعد ما إذا سيتم إشراك الكرد في محادثات جنيف، لكن لدى أميركا الخطة (ب) والتي تتمثل في الحفاظ على قوات سوريا الديمقراطية.

وأشار جيفري إلى  الخطة (أ) والهدف منها هو “التأكد من أن الروس والحكومة السورية وإيران، ليس لديهم إجابة مفهومة لكيفية انتهاء الأزمة السورية.

وأضاف جيفري : “ربما يدفعهم ذلك يوماً ما إلى قبول الخطة (ب)، وفي الوقت نفسه هم مقيدون في عدة عقدة لأنهم لا يستطيعون رؤية سوريا منتصرة.”

وأثنى جيفري على قوات سوريا الديمقراطية، “لقد تعرفت عليهم وعلى قيادتهم بشكل جيد للغاية. إنهم حقاً مميزون وفقاً لمعايير الشرق الأوسط.”

وأكد جيفري في وقت سابق  أن الوجود العسكري الأميركي في سوريا انه  وجود استراتيجي يقضي بحرمان الأسد من السيطرة على الأرض، بالإضافة إلى أهمية العقوبات وسحق حكومة الأسد اقتصادياً.”

وفي سياق متصل وخلال  جلسة استماع للجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأمريكي يوم امس الأربعاء كشف المبعوث الخاص إلى سوريا جويل رايبون بعد عودته من جولته الأخيرة في شمال وشرقي سوريا أن الحكومة السورية والميليشيات الإيرانية تتعاونان مع داعش لمساعدته على مهاجمة مناطق قوات سوريا الديمقراطية والعمل على نشر الفوضى وعدم الاستقرار الأمني في تلك المنطقة كذلك العمل على إخراج القوات الأمريكية من شمال سوريا

وقال رايبون خلال الجلسة أن جولته الأخيرة في شمال وشرقي سوريا ركزت على كيفية إخراج الميليشيات الإيرانية من تلك المناطق كما أكد على أن جميع الخطط الإيرانية والسورية الهادفة إلى منع تطبيق استراتيجية واشنطن في سوريا قد باءت بالفشل

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: