جريمة قتل بشعة بدافع السرقة في مدينة الحسكة تودي بحياة شخصين

وقعت جريمة قتل بدافع السرقة وبشكل بشع ارهب أهالي مدينة الحسكة راح ضحيتها الفتاة سارة الصياح البالغة من العمر 15عام  وشقيقها ذو الـ9 أعوام وذلك بدافع السرقة .

حيث استغل الجناة غياب الأهل وفي وضح النهار وقاما بطعن الشقيقين بمختلف انحاء الجسم وحرقهما داخل المنزل وسرقةمبلغ10 ملايين ليرة سورية ولاذا بالفرار

الطبيب الشرعي في الحسكة محمد سعيد شلاش أوضح إنه تم الكشف على الجثتين وتبين أنهما تعرض اللطعن بأداة حادة في محتلف انحاء الجسم

وأشار إلى ان الفتاة سارة تعرضت لـ35 طعنة  20 طعنة في الصدرو15 في منطقة الظهر وتعرضت لعملية ذبح  بمنطقة العنق  ادت غلى وفاتها على الفور.

في حين تعرض شقيقها ميزر  لعملية ذبح  في منطقة العنق أدت إلى وفاته فوراً وتعرض الشقيقين  لحروق في جسمها نتيجة قيام الجناة بحرق المنزل لإخفاء أثار الجريمة .

تقرير: دليل محمود

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: