جدول أعمال المرحلة الثانية من محادثات وحدة الصف الكردي محور لقاء ممثلي الخارجية الأمريكية والقائد العام لقسد بوفد المجلس الوطني الكردي

اجتمع ممثلو وزاروالخارجية الامريكية والقائد العام لقسد ” مظلوم عبدي” بوفد من رئاسة المجلس الوطني الكردي لبحث جدول أعمال المرحلة الثانية لوحدة الصف الكردي.

وافادت مصادر مطلعة لصدى الواقع السوري vedeng news  أن زهرة بيللي و إيميلي برنديت نائبة السفير الأمريكي و ممثلة وزارة الخارجية الأمريكية إلى شمال شرق سوريا و الجنرال مظلوم عبدي  التقى بوفد من هيئة الرئاسة في المجلس الوطني الكردي و الذي ضم كلاً من محمد إسماعيل و فيصل يوسف و سليمان أوسو و نعمت داوود و فصلة يوسف و ذلك لبحث جدول أعمال المرحلة الثانية من محادثات وحدة الصف الكردي.

وأضاف المصادر أن جدول الاعمال المرحلة الثانية من محادثات وحدة الصف الكردي  سيتم فيها مناقشة ملفات الوضع الإقتصادي و الإداري و العسكري بين المجلس الوطني الكردي و أحزاب الوحدة الوطنية الكردية  لبحث الآليات التي سيتم الإعتماد عليها و ان هذه اللقاءات ستكون في أقرب وقت ممكن خلال الأسبوع الجاري.

وبتاريخ 4تموز يوليو الجاري التقى ممثلو وزارة الخارجية الأمريكية بوفد من اللجنة السياسية لحزب يكيتي الكردستاني الحر برئاسة سكرتير اللجنة المركزية.

وأكدت مصادر مطلعة لصدى الواقع السوري vedeng news أن اللقاء تركز على سير عملية التقارب الكردي _ الكردي بإشراف أمريكا وتحالف الدولي والقائد العام لقسد الجنرال مظلوم عبدي،  ودعم رئاسة وحكومة إقليم كردستان.

وأضافت المصادر أن  الجانب الأمريكي أكد خلال اللقاء  بأن مشروع التقارب الكردي بين الاطراف السياسية  يسير بشكل جيد من قبل الطرفين المتحاورين، الذين يلتزمان بإنجازه، وبأن أمريكا تعمل بجدية وتصميم على البدء قريبا بالإنتقال إلى مرحلة مناقشة وتناول بقية المواضيع، إنطلاقا من إتفاق دهوك، وفي نفس الوقت تقوم بتذليل العقبات أمام مشاركة جميع القوى السياسية الكردية من خارج إطاري المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية الكردية، ليكون الإتفاق شاملا ومتماسكاٍ”.

وأضافت المصادر أن وفد اللجنة السياسية لحزب يكيتي الكردستاني الحر أعرب عن مساندته التامة لمشروع التقارب الكردي، وضرورة الإسراع في إنجازه، وتشكيل مرجعية سياسية شاملة، لجميع القوى السياسية وفعاليات المجتمع  ، لتقوم بتشكيل لجان متخصصة في كافة المجالات.

 

 

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: