صدى الواقع السوري

جبهة “النصرة” تستولى على عقارات المسيحيين في إدلب

اقدم تنظيم “جبهة النصرة” على مصادرة أملاك وعقارات مسيحيي محافظة إدلب بشكل نهائي للاستيلاء عليها.

وأفادت وكالة سبوتنيك الروسية “إن تنظيم القاعدة متمثلا في “هيئة تحرير الشام”، الواجهة الحالية لتنظيم “جبهة النصرة” بدأت من عدة أيام بمصادرة أملاك مسيحيي المحافظة وعقاراتهم، والاستيلاء عليها”.

وأضافت الوكالة أن “هيئة تحرير الشام الإرهابية أصدرت بيانات تقول إن أملاك المسيحيين هي غنائم حرب، التي سيتم الاستيلاء عليها”>

وأشارت أنه “تم إجبار كل من يسكن أو يشغل عقارات تعود ملكيتها للمسيحيين الذين هجروا المحافظة بإخلائها على الفور، حتى لا يتم معاقبتهم، أو التعهد بدفع ضريبة شهرية عن العقار الذي يشغله الساكن، يتم دفعها للتنظيم الإرهابي”.

والجدير بالذكر أن المسيحيين يتواجدون في محافظة إدلب في حي وسط المدينة وفي بعض أحياء جسر الشغور وقرى الجديدة واليعقوبية والقنية والغسانية وحلوز، وكانت أعدادهم تقدر بعدة آلاف من طوائف مختلفة، أكبرها الروم الأرثوذوكس والأرمن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: