تقرير دولي يكشف عن عدد الأطفال الذين قتلوا في سوريا منذ بداية كانون الثاني

 

كشف تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونسيف” بأن 18 طفلاً قتل في سوريا منذ بادية الشهر الجاري وأصيب 15 آخرين وذلك بسبب الحرب ومخلفاتها من ذخائر متفجرة او غير متفجرة

وصرحت المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسيف، هنريتا فور في بيان لها أن “القتل الوحشي لا يزال مستمرا في سوريا. عانت الأسر والأطفال في سوريا معاناة شديدة خلال العقد الماضي، ولا نهاية في الأفق حتى الآن”

وأكدت فور على أن الأطفال الذين يتراوح عددهم حوالي 4.7 مليون يحتاجون إلى الرعاية والمساعدات الإنسانية  بسبب الويلات التي عانوا منها خلال سنوات الحرب وخاصة المناطق الساخنة التي شهدت معارك طاحنة بين أطراف الصراع السوري
وبحسب توثيق منظمة الأمم المتحدة فقد تم تسجيل إصابة 34% من أطفال الشمال الغربي من سوريا بحالات التقزم بسبب سوء التغذية وأن أكثر من 80% من سكان المنطقة لا يتقاضون أجور تغطي احتياجاتهم وبالتالي ينعكس سلبياً على الأطفال
ومن الجدير ذكره ان الحرب السورية أدت إلى انتشار الفقر بشكل واسع بين كافة أطياف الشعب السوري وذلك بسبب الارتفاع الجنوني في الأسعار إثر الخسارة الكبيرة لليرة السورية أمام الدولار الأمريكي وبقاء الرواتب في سوريا كما كان مما أدى إلى ضعف القدرة الشرائية عند الأسرة السورية وبالتالي انعكست صحياُ على نمو الأطفال وصحتهم

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك