صدى الواقع السوري

تغير مفاجئ لموقف إيران حول الوضع في إدلب

أفاد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، ، في مقابلة مع صحيفة “ديرشبيغل” الألمانية يوم السبت 15 من أيلول، إن بلاده مقتنعة بأن الحل في سوريا سياسي وليس عسكري.

وأكد ظريف أن إيران تحاول تجنيب إدلب ما وصفه بـ “حمام دم”، في إشارة لمعارضة بلاده لأي هجوم عسكري على المنطقة , حيث تتشارك إيران مع روسيا وتركيا في الملف السوري بحسب مخرجات أستانة، وأسهمت في المشاركة في معظم المعارك إلى جانب القوات السورية منذ عام 2011.

علماً أن التصريحات الإيرانية جاءت بعد فشل قمة طهران الأخيرة ، بعد إصرار روسيا على فرض الحل العسكري على محافظة إدلب آخر معاقل المعارضة المسلحة السورية، مقابل رفض تركي لأي هجوم عليها، وتأييد إيراني لطلب تركي بالوصول إلى هدنة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: