صدى الواقع السوري

تركيا تفشل في خلق فتنة عشائرية في الشمال السوري وتبدأ بتنفيذ تهديداتها العسكرية

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان عن  فشل السلطات التركية ومخابراتها، في خلق فتنة عشائرية في ريف الرقة، بعد محاولات عدة لأثارتها.

وفي التفاصيل أكد المرصد السوري بمحاولة 8 أشخاص من عشيرة الهنادي، خلق فتنة مع عشيرة البوعساف، عبر اختطاف أحد أفراد العشيرة الأخيرة، وضربه وإهانته، باسم عشيرة الهنادي في منطقة البوز بريف تل أبيض، لتعمد قوات الأمن الداخلي “الآسايش” لاعتقالهم، والتحقيق معهم، حيث أكدت المصادر الموثوقة أنهم اعترفوا بأنهم مدفوعون من قبل تركيا لخلق فتنة عشائرية، في محاولة لخلق فوضى في المنطقة، بالتزامن مع التحضيرات التركية لعملية عسكرية ضد منطقة شرق الفرات، التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية، وانتشر الشريط المصور الذي يظهر الشبان وهم يعذبون الرجل من عشيرة البوعساف ويكيلون له الشتائم والإهانات، إلا أن تدخل أعيان ووجهاء وقوات الأمن الداخلي بين العشيرتين، أوضح وجهات النظر بينهما وقربها، وحال دون اقتتال عشائري كان يهدف عناصر الخلايا النائمة لزرعه بين أبناء العشائر.

ويشار إلى أنه خلال 48 ساعة الماضية استهدفت القوات التركية  مدينة تل ابيض الحدودية ومدينة كوباني مما أدى إلى مقتل عنصرين من الدفاع الذاتي .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: