تركيا ترسل المزيد من الأموال إلى إدلب تمهيداً لإلغاء التعامل بالليرة السورية

تستمر تركيا في سياستها الهادفة إلى ضم المناطق التي احتلتها من سوريا إلى الجغرافية التركية فبد أن قامت بعمليات التغيير الديموغرافي وتهجير السكان بشكل قسري تقوم تركيا في المرحلة الحالية بضخ العملة التركية في مراكزها بإدلب تمهيداً لإلغاء التعامل بالليرة السورية والبدء بالتداول بالليرة التركية

فقد نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً تؤكد قيام تركيا بإرسال مبالغ ضخمة من العملة التركية إلى منطقة إدلب للبدء بالتعامل بها

وحسب المعلومات الواردة فإن هذه الأموال سيتم طرحها في الأسواق عبر بنك” شام” بريف إدلب العائد ملكيته لجبهة النصرة المصنفة على لوائح الإرهاب الدولي

وبذلك تصل تركيا إلى المراحل الأخيرة الساعية لضم أجزاء من سوريا إلى تركيا بمساعدة الفصائل المرتزقة التابعة لها والتي تسمي نفسها بالجيش الوطني

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: