تحوّل مفاجئ في الموقف السعودي تجاه الحكومة في دمشق

أصدرت المملكة العربية السعودية قرارًا يمنح بموجبه تسهيلات بخصوص شحن البضائع الدولي , لتخفيف تداعيات الأزمة الاقتصادية التي يعانيها الأمر الذي اعتبره مراقبون تحولًا في موقف الرياض من الحكومة السورية.

وقالت مديرة اتحاد شركات شحن البضائع الدولي في سوريا نجوى الشعار إن السعودية , قررت منح السائق السوري “فيزا” عند معبر الحديثة على الحدود السعودية الأردنية،الأمر الذي يخوله عبور الأراضي السعودية إلى دول الخليج، ما سهل على سائقي الشاحنات.

وأضافت “الشعار” لوكالة “سبوتنيك” أن سائقي الشاحنات السورية كانوا لا يمنحون تأشيرة دخول “فيزا” إلى دول الجوار ولكن مؤخرًا أصدرت السعودية هذا القرار والذي يعتبر “انجازًا” على حد قولها.

وأوضحت أن حركة عبور الشاحنات من دول الخليج إلى سوريا ثم إلى لبنان لم تتوقف خلال الفترة الماضية، حيث استمر مرور الشاحنات عبر الأراضي السورية، فيما توقف فقط خروج الشاحنات من الأراضي السورية

وبيّنت الشعار أن هذا الإجراء إضافة إلى قرار فتح معبر جابر أمام الشاحنات السورية وغيرها، خفّف من الضغط على حركة التجارة ونقل البضائع في سوريا وساهم بتنشيطها،

حيث يعتبر معبر نصيب أحد أهم المعابر لدخول وخروج البضائع من وإلى الأراضي السورية ,وافتتحت السلطات الأردنية، الأحد، معبر جابر الحدودي المقابل لمعبر نصيب على الحدود السورية الأردنية، وذلك بعد حوالي الشهر من إغلاقه بسبب الإجراءات الاحترازية للتصدي لفايروس كورونا.

وأضافت مدير اتحاد شركات شحن البضائع، أن الشاحنات الخليجية كانت تدخل إلى الأراضي السورية طيلة الأعوام السابقة وتحمّل البضائع وتعود، بينما الشاحنات السورية كانت شبه متوقفة عن العمل لأنها كانت ممنوعة من الدخول إلى الأراضي الأردنية أو السعودية.

وتابعت “كانت تتم عملية مناقلة بالمعبر وتفرغ بضائع الشاحنات السورية في المنطقة الحدوية الفاصلة، وتنقل إلى شاحنات أخرى ليصار إلى نقلها إلى داخل الأراضي الأدرنية ومنها إلى دول الخليج العربي”.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: