تحذيرات من عمل عسكري روسي في إدلب ومن موجات نزوح جديدة

ندد فريق “منسقو الاستجابة في سوريا”، التصريحات الروسية ووصفها بـ”العدائية”، حيث اعتبرها الفريق “نواة لإطلاق عمليات عسكرية جديدة في المنطقة”.

وبحسب موقع الحدث السوري قال الفريق في بيان نشره اليوم الثلاثاء، إن إظهار روسيا لمنطقة الشمال السوري على أنها “بؤرة إرهابية كبرى”، والتركيز على ما أسمتها “التنظيمات الإرهابية”، هو محاولة عديمة الجدوى هدفها السيطرة على المنطقة تحت تلك الذرائع.

وحذر الفريق من أن المنطقة غير قادرة على استيعاب موجات نزوح جديدة، وأن لدى المدنيين العائدين إلى مدنهم وقراهم حالة تخوف كبير من عملية عسكرية جديدة، لعدم قدرتهم على تحمل كلفة نزوح جديد.

وطالب الفريق في بيانه، المجتمع الدولي إجراء كل ما يلزم لمنع روسيا من ممارسة الأعمال العدائية وارتكاب المجازر في مناطق الشمال السوري.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: