تحذيرات دولية من أزمة إنسانية في الحسكة بسبب الأمطار

حذر الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر، من خطر دمار منازل آلاف المدنيين بشكل شبه كامل في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.

وذكر بيان للاتحاد الدولي نشر على موقعه الرسمي أن 118 ألف مدني يواجهون الخطر مع وجود دلالات ومخاوف على تفاقم الحالة الإنسانية في المحافظة.

وكانت كمية المياه المخزنة في سدود الجزيرة السطحية العشرة قد وصلت إلى حدود 525 مليون متر مكعب، مقارنة مع 93 مليون متر مكعب فقط عام 2018.

وشهدت منطقة الجزيرة شمال شرقي سوريا هذا العام هطولات مطرية غزيرة بعد موجة جفاف استمرت أعواماً حتى بداية فصل الشتاء الفائت.

وذكر تقرير جمعيات الصليب والهلال الأحمر أن الهطولات المطرية الغزيرة تسببت بحدوث فيضانات غمرت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية وأثرت على مخيمات اللجوء المنتشرة في منطقة شمال شرقي سوريا.

وأطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر نداء لجمع تبرعات تصل إلى 3.5 مليون دولار لدعم الهلال الأحمر العربي السوري التابع للنظام السوري لقيادة جهود مساعدة المتضررين.

وأدت الفيضانات الأخيرة في محافظة الحسكة إلى انهيار عدد كبير من المنازل القديمة والطينية بالإضافة إلى عدد من الجسور الصغيرة في ريف ديريك وكركي لكي والحسكة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: