تجدد القصف الصاروخي للحراقات النفطية التابعة لهيئة تحرير الشام في ريف إدلب

استهدف قصف صاروخي اليوم الاثنين محيط الحراقات النفطية لشركة الوتد  التابعة لهيئة تحرير الشام في مدينة سرمدا بريف إدلب باالتزامن مع قصف صاروحي للجيش السوري لمحيط مدينة سرمدا .

ويأتي هذا الاستهداف بعد القصف الجوي للطيران الحربي الروسي  منشآت شركة الوتد التابعة لهيئة تحرير الشام  قرب معبر (باب الهوى) الحدودي بين سوريا وتركياوأسفرت عن خسائر مادية كبيرة  وقوع قتلى وجرحى .

والجديربالذكر أن الجيش السوري قصف بالصواريخ “الحراقات البدائية” الخاصة بتكرير النفط في قريتي الحمران وترحين” الخاضعة لسيطرة فصائل تركيا شرقي حلب  وذلك يوم الأحد 14 وخلف القصف خسائر بشرية و ومادية كبيرة آنذاك.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: