بيدرسون والصفدي يناقشان تطورات الأوضاع في سوريا

بحث وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، الثلاثاء، مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، جيير بيدرسون، تطورات الأوضاع في سوريا.

وأكد الصفدي، خلال لقائهما في عمان، على دعم الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة لحل الأزمة وفق حل يحفظ وحدة سوريا وتماسكها ويعيد لها أمنها واستقرارها.

وأشار إلى أن بلاده مع كل الحلول التي تتيح العودة الطوعية للاجئين (الذين يستضيف الأردن 1.3 مليون منهم) إلى وطنهم بأسرع وقت ممكن.

وأكد على مركزية مسار جنيف في الجهود الدولية المستهدفة لحل الأزمة وفق القرار 2254.

وينص القرار رقم 2254 (عام 2015) الصادر عن مجلس الأمن الدولي على إعادة صياغة الدستور السوري، في إطار عملية انتقال سياسي.

وقال إن بلاده حريصة على تعزيز الشراكة المثمرة مع الأمم المتحدة وتطوير التعاون معها لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

من جانبه، أشاد بيدرسون بالتعاون بين المملكة والأمم المتحدة في جهود حل الأزمة السورية، وثمن الدور الإنساني الكبير الذي تقوم به إزاء اللاجئين السوريين.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: