بيدرسون: ضرورة الحل السياسي للأزمة في سورية وفق قرار مجلس الأمن

جدد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية غير بيدرسون التأكيد على ضرورة الحل السياسي للأزمة في سورية وفق قرار مجلس الأمن رقم 2254 الذي يؤكد على احترام سيادتها ووحدة وسلامة أراضيها.

وأوضح بيدرسون خلال إحاطة أمام مجلس الأمن اليوم أنه لم يكن ممكنا عقد جلسات في الجولة الثانية للجنة مناقشة الدستور في جنيف أواخر الشهر الماضي بسبب عدم الاتفاق على جدول الأعمال معرباً عن أمله بأن يتم تحديد موعد الجولة القادمة.

وشدد بيدرسون على أن عمل لجنة مناقشة الدستور بقيادة سورية بالكامل وهو يستند إلى مبادئ أساسية تتضمن احترام سيادة سورية ووحدتها وسلامة أراضيها وفقاً لميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن وفي مقدمتها القرار 2254 بما يسهم في إيجاد حل سياسي للأزمة مشيراً إلى أن مهمة الأمم المتحدة تقتصر على تيسير وتسهيل عمل اللجنة.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: