“بوقادوم “يزور السفارة السورية في الجزائر ويعزي الحكومة السورية بوفاة  ” المعلم”

أدى وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، واجب العزاء للحكوم السورية، في وفاة  وزير الخارجية ” وليد المعلم، وذلك خلال زيارته السفارة السورية بالجزائر.

كما أكد وزير الخارجية الجزائري أن بلده وقف إلى جانب سوريا في أصعب الظروف، لافتاً إلى أنه سيبقى إلى جانبها بالأفعال وليس بالأقوال فقط.

وصرح صبري بوقادوم  لتلفزيون  للميادين، إن “فقدان الدبلوماسي المحنك والرصين وليد المعلم، ليس فقدان لسوريا فقط، بل للأمة العربية والدبلوماسية العربية”.

و أشار بوقادوم إلى أن “موقف الجزائر حاسم ومبدئي، والشعب السوري فقط من يقرر مصيره”.

وفي سياق متصل أصدر الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم الأحد، 3 مراسيم تشريعية  تقضي بتسمية فيصل المقداد وزيراً للخارجية والمغتربين، وبشار الجعفري نائباً له، ونقل السفير بسام الصباغ، إلى الوفد الدائم في نيويورك واعتماده مندوباً دائماً.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: