بعد سحبها من رامي مخلوف … مجلس إدارة جديد للأسواق الحرة في سوريا

أعلن مجلس الوزراء في سوريا عن تشكيلة مجلس الإدارة الجديد لـ” لمؤسسة العامة للمناطق الحرة”، بعد سحبها من رجل الأعمال رامي مخلوف.

وأصدر رئيس مجلس الوزراء، الثلاثاء 3 من تشرين الثاني، قرارًا بتشكيل مجلس إدارة جديد، يرأسه معاون وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية، بسام حيدر، وفقًا لما نشرته الصفحة الرسمية للأسواق الحرة عبر “فيس بوك“.

ويضم المجلس في عضويته المدير العام للمؤسسة إياد الكوسا، ومدير الجمارك العام فواز الأسعد، والمدير العام لهيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات ثائر الفياض.

كما حدد القرار معاون المدير العام لمؤسسة المناطق الحرة وهو أحمد الخوالده، ومدير شؤون الاستثمار في المؤسسة عصام عبد الله، وممثل اللجنة العليا للمستثمرين في المناطق الحرة نصوح السيروان، وممثلان عن العمال هما محمد خير كمال وأكرم ابراهيم.

وفي 28 من حزيران، أوقفت الحكومة السورية، التعاقد في الأسواق الحرة مع رامي مخلوف، بعد استثمارها منذ عشر سنوات.

ووفقًا لبيان صادر عن “المؤسسة العامة للمناطق الحرة” ورد فيه أنها قررت إنهاء “عقود الإشغال وملاحقها المبرمة بينها وبين مستثمر عدة أسواق حرة”.

وأرجعت المؤسسة فسخ العقود إلى اتخاذ مستثمر الأسواق الحرة من منشآته وسيلة لتهريب البضائع والأموال.

وطلبت المؤسسة حينها تبليغ مستثمر هذه الأسواق، وفق الأصول المتبعة، بإنهاء هذه العقود خلال مدة أقصاها 15 يومًا من تاريخ التبليغ، بهدف تسديد كل الذمم المالية المفروضة عليه لمصلحة الجهات العامة، وتسليم المباني والمستودعات المستثمرة لمصلحة الأسواق الحرة إلى الجهات العامة العائدة لها مباشرة بعد إخراج البضائع منها.

وهددت، في حال عدم تقيّد المستثمر بذلك، بفتح المستودعات الجمركية، وصالات الأسواق الحرة، وفق الأصول، وجرد البضائع ونقلها إلى المستودعات العائدة إليها واعتبارها ضامنة لحقوق الجهات العامة.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: