صدى الواقع السوري

بعد تعرض فتاة للاغتصاب في ألمانيا …دعوات للتظاهر ضد اللاجئين السوريين

دعا حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني  إلى خروج تظاهرات مسائية في مدينة “فرايبورغ” الألمانية عقب تعرض فتاة تبلغ من العمر (18 عاما) لاغتصاب جماعي في المدينة يشتبه في أن أغلب المتورطين في الجريمة من اللاجئين السوريين.

وأكد موقع (DW) الألمانية بأن آخرون اعتزموا الخروج في مظاهرات “مضادة” للتحذير من استغلال الجريمة من قبل الحزب اليميني,وذكرت الوكالة أنّ الفتاة تعرضت للاغتصاب من قبل عدد من الرجال في إحدى غابات “فرايبورغ” بعد أن وضع لها أحد المشتبه بهم مادة غير معروفة في المشروب قبل مغادرتها معه من أحد الملاهي الليلية، مشيرة إلى أن هذه المادة جعلتها غير قادرة على المقاومة، على حد وصفها.

وكانت الشرطة أعلنت يوم الجمعة الماضي، أنه تم إيداع سبعة سوريين تتراوح أعمارهم بين 19 و29 عاما وألماني (25 عاما) السجن على ذمة التحقيق للاشتباه في تورطهم بجريمة الاغتصاب التي وقعت ليلة 14 تشرين الأول الجاري.

والجدير بالذكر أنّ السلطات الألمانية شكلت مجموعة من 13 محققا من رئاسة شرطة “فرايبورغ” للتحقيق في الجريمة بالتعاون مع مكتب الشرطة الجنائية المحلي في شتوتغارت مرجحة وجود مشتبه بهم آخرين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: