بعد اختطافه لثلاثة أعوام الصّحفي الإفريقي “شيراز محمد” خارج القطبان

أكّدتْ مصادر محلّية لصدى الواقع السوري vedeng أن هيئة تحرير الشام أفرجت عن الصحفي الجنوبي إفريقي “شيراز محمد” وذلك بعد نحو 3 أعوام من اختطافه، حيث كان الصحفي قد دخل الأراضي السورية مع منظمة “Gift of the Givers” التي تدعم مشفى الرحمة ببلدة دركوش غرب مدينة إدلب، قبل أن يخطف بتاريخ في 10 يناير/ كانون الثاني 2017 على مقربة من منطقة الجميلية الواقع عند الحدود مع لواء اسكندرون بريف مدينة جسر الشغور، حيث جرى اختطافه حينها من قِبل مسلحين ملثمين ، ليتبين لاحقاً أنهم تابعين لهيئة تحرير الشام، كما كان قد خُطف مع شخصين آخرين، إلا أن تحرير الشام أفرجت عنهما وأبقت عليه قيد الخطف لتعود وتفرج عنه اليوم الأحد الـ 15 من شهر كانون الأول/ديسمبر من العام الجاري 2019، وأكّدتْ المصادر أيضاً أن شيراز توجه بعد إطلاق سراحه إلى معبر باب الهوى الحدودي حيث سيدخل الأراضي التركية.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: