صدى الواقع السوري

بريطانيا واسبانيا توزعان مشروع قرار على اعضاء بمجلس الامن حول “البراميل” في سوريا

قال رئيس مجلس الامن، مندوب بريطانيا الدائم في الأمم المتحدة ماتيو رايكروفت، يوم الثلاثاء، ان بريطانيا واسبانيا وزعتا على بعض اعضاء المجلس مشروع قرار بشان استخدام “البراميل” في سوريا.

 

وعارض المندوب الروسي في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين، في 28 تشرين الأول الماضي، مشروع قرار مشابه, منوهًا إلى ضرورة التركيز على التسوية السياسية للأزمة معتبرا انه “معيق لمحادثات السلام الجارية”.

ويركز برنامج عمل مجلس الامن، الذي تترأسه بريطانيا لشهر تشرين الثاني الحالي، على بحث مشاكل الشرق الاوسط يشمل  8 لقاءات واستشارات مفتوحة مخصصة لليبيا وسوريا والعراق.

وياتي ذلك بعد عقد اجتماع دولي موسع حول سوريا في فيينا، يوم الجمعة، ضم 17 دولة ، بينها الولايات المتحدة وروسيا وايران والسعودية , من دون مشاركة ممثلين عن النظام السوري او المعارضة, وتم الاتفاق على تشكيل حكومة يعقبها وضع دستور جديد و إجراء انتخابات وضرورة وتسريع كل الجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب, فيما لم يتم التوصل لاتفاق حول مصير الاسد, مع تحديد موعد اخر لاستمكال المناقشات.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: