بروكسل … قطر تقدم مساعدات انسانية لسوريا بقيمة 100 مليون دولار

طالبت الأمم المتحدة الحكومات المانحة خلال مؤتمربروكسل  عبر الإنترنت -اليوم الثلاثاء- بتقديم مساعدات بنحو 10 مليارات دولار لسوريا، حيث شردت الحرب التي بدأت قبل نحو 9 سنوات الملايين، في أزمة إنسانية تفاقمت بسبب مرض كوفيد-19 وارتفاع أسعار الغذاء.

وشارك في جولة جمع التبرعات لسوريا -التي باتت سنوية- حوالي 60 حكومة ووكالة غير حكومية عبر الفيديو، في حدث يستضيفه الاتحاد الأوروبي.

وقالت الأمم المتحدة -التي جمعت 7 مليارات دولار العام الماضي- إنها تحتاج هذا العام لجمع 3.8 مليارات دولار للمساعدات داخل سوريا، حيث يحتاج قرابة 11 مليون شخص المساعدة والحماية، بينهم أكثر من 9.3 ملايين لا يجدون الغذاء الكافي.

وتطلب المنظمة الدولية جمع 6.04 مليار دولار أخرى لمساعدة 6.6 ملايين سوري فروا من بلادهم، في أكبر أزمة لاجئين في العالم.

وأشار برنامج الأغذية العالمي إلى أن التراجع الاقتصادي وإجراءات العزل العام للحد من انتشار مرض كوفيد-19، دفعت أسعار الغذاء للارتفاع بنسبة تفوق 200% في أقل من عام.

من جهته، قال نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن الوقت قد حان كي يعمل المجتمع الدولي على وقف آلة القتل في سوريا.

وأضاف وزير الخارجية القطري في كلمة أمام مؤتمر بروكسل، أن مواجهة التداعيات الإنسانية غير المسبوقة للأزمة في سوريا، لن تتحقق إلا من خلال الحل السياسي.

وقالت وزارة الخارجية القطرية -اليوم الثلاثاء- إن قطر تعهدت بتقديم مساعدات إنسانية إضافية لسوريا بقيمة 100 مليون دولار.

وأضافت الوزارة على تويتر أن إجمالي المساعدات القطرية لسوريا بلغ ملياري دولار.

وجاء التعهد الجديد في مؤتمر للأمم المتحدة في بروكسل عبر الإنترنت، حيث تسعى المنظمة الدولية لجمع ما يقرب من 10 مليارات دولار مساعدات لسوريا.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: