صدى الواقع السوري

برنامج دعم الزّراعة في منطقة كركي لكي وريفها

#صدى_شمال_سوريا:

بسام

[highlight] ” ضمن برنامج دعم الزّراعة في منطقة كركي لكي وريفها “ [/highlight]
قدّمتْ جمعيّة كركي لكي الخيريّة – واستكمالاً للمرحلة الأولى- مصاريف حصاد الموسم كمرحلة ثانية ،وذلك بتقديم مبالغ نقديّة على” 204” عائلة فقيرة من سكان ريف مدينة كركي لكي و بقيمة” 30000 ل.س” للعائلة الواحدة .
بسام3
[highlight] فكان لموقعنا vedeng وقفة ومتابعة لمجريات المرحلة الثانيّة ميدانيّاً، لذلك وفي هذا الصدد كان لابدّ لنا من وقفة مع مديرها التّنفيذيّ المهندس “هشيار العمر” ،حيث حدّثنا عن برنامج الجمعيّة، فقال : [/highlight]
” إنّنا كجمعيّة كركي لكي الخيريّة ،كان لدينا العديد من البرامج الدّاعمة لكركي لكي وريفها ،ومنها “الحيوانيّة والإغاثيّة والزّراعيّة والحرفيّة وو… ،وبعد تقييم أوضاع المنطقة ،أرتأينا بأنّ الأولويّة يجب أن تكون للأراضي الزّراعيّة ،كما أنّنا وبعد دراسة وتقييم ،وجدنا بأنّ أغلب الفقراء لايملكون سيولة ماليّة لزراعة أراضيهم ،نظراً لغلاء الأسعار، وسوء الوضع المعيشيّ أيضاً ،لذلك بادرت جمعيتنا بتقديم البذار لتلك العوائل الفقيرة كمرحلة أولى ،كون محصول الأراضي تعتبر مصدر رزقهم الأساسي والوحيد،كما قدّمت الجمعيّة لهم السّماد والأدوية أيضاً ،وهانحن الآن نستكمل تلك المرحلة بمرحلة ثانية، وهي تقديم مصاريف الحصاد،وذلك بإعطاء كلّ عائلة فقيرة مبلغاً وقدره 30000 ل.س ،وقد نال هذا البرنامج استحسان جميع المستفيدين .
بسام2
[highlight] لذلك كان لموقعنا vedeng news جولة ميدانيّة للاطّلاع على آلية سير العمل،وكان لابدّ لنا أن نلتقي أيضاً مع بعض المواطنين المستفيدين من الحملة،فالتقينا مع السّيد(ع . ط. م): حيث قال : [/highlight]
” بصراحة، لولا الحملة الزّراعيّة الأولى ،ماكنت استطعت أن أزرع أرضي واحصده الآن،فقد وهبوني البذار والسّماد والأدوية ،وهاهي جمعيّة كركي لكي الخيريّة مشكورة تهبنا مرّة أخرى مصاريف الحصاد أيضاً، فأشكرهم من كلّ قلبي جزيل الشّكر،ولقد استفدنا منها كثيرا جداً ،وأتمنى لهم الموفقيّة”.
وفي نهاية جولتنا الميدانيّة نحن كموقع vedeng news قدّمنا جزيل الشّكر لأعضاء هذه الجمعيّة الخيّرة، والّتي رآيناها تعمل كخليّة نحلٍ نّشطة،كما شكرنا منسقها العام الأخ “كاميران طحلو”على إتاحته الفرصة لنا بإجراء هذا التّقرير.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: