برادوست ميتاني :التقويم السنوي الكردي” ROZNAME ” أو رأس السنة الكردية

#صدى_أقلام_المثقفين:

برادوست-ميتاني2-2ا

[highlight] التقويم السنوي الكردي ROZNAME : أو رأس السنة الكردية SERSALA KURDÎ [/highlight]

برادوست ميتاني

أخواتي أخواني القراء وخاصة منهم الكرد, تعرفوا على التقويم الكردي :
للشعب الكردي تقويم قومي وديني , يبدأ من يوم نوروز الذي يعتبر رأس السنة الكردية وبدايته من 1-1-612 ق م أي في الأول من شهر نوروز(21 آذار) الذي اسمه فروشي ها أو شهر فرورديت لدى الزردشتيين, وكان يسمى بالعيد الكبير وتكون السنة الزردشتية كالتالي :تبدأ سنتهم من( 1) من شهر نوروز أو فروشي ها وهي12 شهر كل شهر 30 يوم يصبح 360 مع إضافة 5 أيام على الشهر الثاني عشر فيصبح 365 يوم ,وكانت السنة الكبيسة تأتي بعد 120 سنة وفيها تكون السنة 13 شهر .أما الميديون فقد كانوا يحتفلون قبل الزردشتيين بهذا اليوم وأيضاً اعتبروه بداية السنة ,وقد خلدوا هذا اليوم في 21 آذار أي الأول من شهر فروشي ها, عندما أسقطوا الإمبراطورية الآشورية في سنة 612 ق.م لذا إن الكرد وحركته الكردية منذ أن وعينا تتخذ من ذلك اليوم بداية لرأس السنة الكردية , فكيف يكون حساب ذلك ….؟ 13442401_253297985038421_6721680398400212135_n
612 ق.م + 2016 م يصبح 2628 ( كردي ) الآن بالسنة وبما أن سنتنا الكردية تبدأ من 21 آذار فتشمل منه على 11 يوم فقط حتى نهاية ذلك الشهر وبما أننا اليوم في 16 حزيران فيكون16+ 11=27 إذاً اليوم نحن في 27 من الشهر ولكن أي شهر….؟ لقد قلنا أن الشهر الأول من سنتنا الكردية هو نوروز أي شهر آذار فيكون الثاني هو نيسان والثالث هو أيار لذا بناءً على ذلك نحن الآن في 27-3-2628 كردي وقد بقي 6 ايام لندخل الاول من الشهر الرابع أي في 22 من حزيران (عند كتابة هذا البحث في 16- 6-2016 م)
من أين جاء هذا التقويم الكردي…..؟
بالطبع من عيد نوروز NEWROZ الذي هو معروف حتى شعبياً في الوسط القومي الكردي بأنه رأس السنة الكردية SERSALA KURDÎويتجه العديد من الكتاب والساسة إلى القول بأن كي أخسار هو نفسه كاوا الذي حرر الكرد الميديين من ظلم الآشوريين عندما اسقط عاصمتهم نينوى في 21 آذار 612 ق م ,ومن الجدير ذكره إن أجدادنا الكوتيين أي الجوديين كانوا يحتفلون في نفس هذا اليوم مثلما نحن نحتفل الآن به في الجبال والوديان والسهول ,وكان اسمه العيد الديني عيد الأكباش ,هذا العيد الذي استغله حاكم اوروك الآكادي الملك اوتوخيجال (اوتو كي كال ) في 21 آذار 2109 عندما انقلب على الكرد الكوتيين المجتمعين والمحتفلين في الجبال وقضى على دولتهم في سومر واكاد في عهد الملك الجودي (GOTÎ) تيري خان TÊRÎ XAN ,وربما من الصدفة أو القصد إن يقوم الملك الميدي كي اخسارKEY EXSAR في هذا اليوم بالذات ,وهو21 آذار ميلادي عيد نوروز بأن يقضي على الأشوريين الذين هم أحفاد الآكاديين بعد مرور قرابة 1500 عام .


ملاحظة ; TÊBÎNÎ
لقد تعمد أخواننا في جزء كبير من الحركة الكردستانية في جنوب كردستان إلى تغيير التقويم الكردي الذي يبدأ من 612 ق م والاعتماد إلى 701 ق.م, وهو عام فترة قوة الإمبراطورية الميدية على يد دياكو, وإن حجة إخواننا في هذا التغيير هو احترام مشاعر إخواننا الأشوريين ,لذلك نقول إن تقويمهم في هذا اليوم يصادف 27-3 -2716 كردي بتغيير السنة فقط دون تغيير اليوم و الشهر.والسؤال هو هل إننا أو هل إن أي طرف يحق له أن يغير بمفرده من أعياد الأمم الاخرى أو بالأحرى أن يغير قسم من الكرد من تقويمهم السنوي الكردي ومهما كانت الاسباب ؟
والسوال الاخير هو لماذا يهمل معظم الكرد تقويمهم السنوي الموجود بين يديهم ويلجأوون إلى استخدام تقاويم أخرى لا صلة لهم بها تاريخياً أو عرقياً مع احترامنا الكبيرلتلك التقاويم…؟

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: