بايدن يرشح السفير الأمريكي السابق في روسيا مديراً لـ وكالة CIA للاستخبارات الامريكية

{“uid”:”9C577A50-76BD-4464-BDD8-:”gallery”}

ضمن سلسلة ترشيحاته وتعيناته لفريقه الجديد عقب اعلان فوزه ضمن سلسلة ترشيحاته وتعيناته لفريقه الجديد عقب اعلان فوزه في الانتخابات الامريكية اقترح الرئيس الأمريكي ،جو بايدن، تعيين ويليام بيرنز، سفير الولايات المتحدة في موسكو سابقا، مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية (CIA)، حسبما أفاد موقع فريق بايدن الانتقالي.

 

وقال بايدن في بيان نقلته نشرة “ذي هيل” التابعة للفريق “إن السفير الأسبق بيرنز يمتلك معارف لازمة وقدرة على تقييم الوضع.. نحن بحاجة إلى صفاته هذه من أجل منع التهديدات وحل المشكلات قبل أن تصل أراضيها. الشعب الأمريكي سيكون مطمئنا إذا علم أنه سيكون رئيسا جديدا لوكالة الاستخبارات المركزية”.

 

وخلال عمله سفيرا في موسكو، شارك ويليام بيرنز في محاولات لـ “إعادة إطلاق” العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا في فترة الولاية الأولى للرئيس باراك أوباما. وفي الفترة 2011-2014، عمل بيرنز نائبا لوزير الخارجية، قبل تقديم استقالته من هذا المنصب.

 

وكانت هناك توقعات بتعيين بيرنز، وهو دبلوماسي محترف ترأس بعثة الولايات المتحدة في موسكو في الفترة من 2005 إلى 2008، وزيرا للخارجية، إلا أن هذا المنصب تم عرضه على أنتوني بلينكن.

 

هذا وسبق لبايدين وان عين بريت ماكغورك مبعوثاً امريكياً خاصاً في سوريا الأمر الذي أزعج تركيا لمواقفه من الكُرد في سوريا و رفضه لتواجد قوات الاحتلال التركي  في سوريا  في الانتخابات الامريكية اقترح الرئيس الأمريكي ،جو بايدن، تعيين ويليام بيرنز، سفير الولايات المتحدة في موسكو سابقا، مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية (CIA)، حسبما أفاد موقع فريق بايدن الانتقالي.

وقال بايدن في بيان نقلته نشرة “ذي هيل” التابعة للفريق “إن السفير الأسبق بيرنز يمتلك معارف لازمة وقدرة على تقييم الوضع.. نحن بحاجة إلى صفاته هذه من أجل منع التهديدات وحل المشكلات قبل أن تصل أراضيها. الشعب الأمريكي سيكون مطمئنا إذا علم أنه سيكون رئيسا جديدا لوكالة الاستخبارات المركزية”.

وخلال عمله سفيرا في موسكو، شارك ويليام بيرنز في محاولات لـ “إعادة إطلاق” العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا في فترة الولاية الأولى للرئيس باراك أوباما. وفي الفترة 2011-2014، عمل بيرنز نائبا لوزير الخارجية، قبل تقديم استقالته من هذا المنصب.

وكانت هناك توقعات بتعيين بيرنز، وهو دبلوماسي محترف ترأس بعثة الولايات المتحدة في موسكو في الفترة من 2005 إلى 2008، وزيرا للخارجية، إلا أن هذا المنصب تم عرضه على أنتوني بلينكن.

هذا وسبق لبايدين وان عين بريت ماكغورك مبعوثاً امريكياً خاصاً في سوريا الأمر الذي أزعج تركيا لمواقفه من الكُرد في سوريا و رفضه لتواجد قوات الاحتلال التركي في سوريا

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: