صدى الواقع السوري

انتقادات من مسؤول ألماني لـ “أوروبا ” لم ننجح حتى في إقامة آليات لتغيير الوضع في سوريا

قال مسؤول ألماني بارز أن أوروبا تحولت إلى “متسول” دبلوماسي بشأن سوريا بدلاً عن أن تغير الوقائع على الأرض، في إشارة إلى اجتماع مجلس الأمن الدولي

وقال نوبرت روتغن (رئيس اللجنة برلمانية للشؤون الخارجية في حزب أنجيلا ميركل) “علينا الآن أن نطلب من روسيا وإيران  بعدم القيام بما يقومون به منذ زمن طويل”.

وأضاف المسؤول البارز في تصريح لشبكة التحرير الألمانية (ر ن د) نقلته دويتشه فيله “نحن استقبلنا عدداً كبيراً من اللاجئين لكننا لم نغير أي شيء في أرض النزاع، ولم ننجح حتى في إقامة آليات لتغيير الوضع في المستقبل”.

وتابع روتغن بالقول إن “الجيش السوري وروسيا وإيران يتحركون وفق نموذج ثابت، على ضوئه تمت السيطرة على حلب والغوطة الشرقية. أما اليوم فلا أستطيع تصور حجم المأساة التي تنتظرها إدلب”.

وهددت أمريكا وفرنسا بضرب الجيش السوري  في حال استخدم الكيماوي في هجومه المرتقب، كما حذرت من خطورة ارتكاب “هجوم واسع”، دون التوعد بأي رد في حال تنفيذه.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: