الهدوء الحذر يخيم على جبهات عين عيسى بعد معارك عنيفة بين قوات قسد والفصائل المسلحة الموالية لتركيا

 

خيم الهدوء من جديد على جبهات عين عيسى  بعد معارك عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية  والفصائل المسلحة الموالية لتركيا خلال 24 ساعة الماضية.

واكد مراسل صدى الواقع السوري vedeng news  أن جواً من الهدوء الحذر يسود خطوط التماس بين قوات قسد والفصائل المسلحة الموالية لتركيا في عين عيسى بعد ساعات طويلة من المعارك

واضاف مراسل صدى الواقع السوري   vedeng news  ان ريف عين عيسى لم يطرأ عليها أي تغيير من حيث توزع القوات ومناطق السيطرة , فيما لا تزال قرية “المشيرفة” خالية من الطرفين مع تواجد قوات سوريا الديمقراطية في “جهبل” الشرقي، بينما تتواجد الفصائل التابعة لتركيا في “جهبل” غربي.

ودارت اشتباكات قوية في ريف ناحية عين عيسى بشمال شرق سوريا، وخاصة  في محيط قرية المشيرفة، بين قوات سوريا الديمقراطية ، والاحتلال التركي والفصائل الموالية له..

وطال قصف الاحتلال التركي اليوم قريةَ المشيرفة على الطريقِ الدولي M4 شرقي، اندلعت على إثرِهِ اشتباكات عنيفة بين قواتِ سوريا الديمقراطية، والفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي في محيطِ القرية.

وعلم صدى الواقع السوري vedeng بمقتل سبعة عناصر من الفصائل الإرهابية في كمينٍ لسوريا الديمقراطية بمحيطِ قريةِ الجهبل.

ووفقاً لمصادر محلية من المدينة  وصلت خمسةُ جثث للمرتزقة إلى مشفى كري سبي “تل أبيض” الخاضعة للاحتلال التركي و فصيل أحرار الشرقية الإرهابي.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: