صدى الواقع السوري

المجلس العام للإدارة الذاتية: هناك ثوابت أساسية لن نتنازل عنها في أية مفاوضات

 

????????????????????????????????????

عقد المجلس العام للإدارة الذاتية اجتماعاً طارئاً في مقر الإدارة الذاتية بناحية عين عيسى التابعة لمقاطعة  كري سبي ” تل أبيض” لمناقشة  المستجدات الأخيرة في المنطقة وبحضور الرئاسة المشتركة للمجلس العام والنواب وأعضاء المجلس.

و بحسب وكالة “هاوار” الإعلامية فإن المجتمعون ناقشوا تداعيات القرار الأمريكي الأخير بسحب القوات الأمريكية من سوريا والمتزامن مع التهديدات التركية  للمنطقة.

وأشار المجتمعون إلى أن مكونات الشعب في شمال وشرق سوريا، لم تعول على الجهات الخارجية لحمايتها منذ أن  أعلنت الحرب على داعش في سري كانية  وكوباني حيث أنهم قاوموا داعش وحققوا انتصارات ولم يتدخل التحالف إلا بعد أكثر من 45يوماً من المعارك وكان ولايزال دعمه محدوداً.

وأكد المجتمعون  أن  التواجد الأمريكي في المنطقة جاء لتحقيق مصالحه غير آبه بحصول الشعب على الحرية وتحقيق الديمقراطية له.

وطرح المجتمعون خيارات عدة يمكن العمل عليها خلال الفترة القادمة ألا وهي المقاومة الشعبية للعدو والتي يمتلك مقوماتها أبناء المنطقة من خلال بناء القوة الذاتية القادرة على صد كافة الأطماع والمخططات التي تحاول الدول المعادية تنفيذها على الأرض السورية.

وكذلك العمل على تقريب وجهات النظر بين كافة القوى والأطراف الموجودة على الجغرافية السورية، من خلال الحوار السوري السوري والعمل مع القوى العالمية الموجودة على الأرض السورية وقوى التحالف الدولي.

وأكدوا أن أية مفاوضات تجري خلال الفترة القادمة مع الأطراف الأخرى لا تعني التنازل عن حقوق الشعب المتمثلة بالحصول على الحرية والديمقراطية وعيش حياة حرة كريمة ضمن إدارة ذاتية يتساوى فيها الجميع في الحقوق والواجبات.

ونوه أعضاء المجلس خلال النقاش بأن هناك نقاطاً ثابتة لا يمكن التنازل عنها تحت أي ظرف كوحدة الأراضي السورية، والحل الذي يأتي عبر الحوار السوري السوري وكانت مطالب ثابتة خلال المفاوضات مع النظام خلال الفترة السابقة.

واتفق المجتمعون في نهاية الاجتماع على ضرورة توجيه رسائل للدول العربية والإقليمية وجامعة الدول العربية وكافة التيارات والأحزاب السياسية في الداخل والخارج تتضمن الشجب والتنديد بالتهديدات العدائية للمنطقة، والحديث عن الحرية والديمقراطية التي يعيشها شعب المنطقة.

ودعا نواب الرئاسة المشتركة أعضاء المجلس إلى التقرب من الشعب أكثر وشرح ما يتم تداوله داخلياً وخارجياً ليكون مطلعاً على ما يحدث في الداخل والخارج لكونه المعني الوحيد لما يحدث في المنطقة.

المصدر: وكالة هاوار الإعلامية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: