المتحدث باسم الجيش الليبي يؤكد وصول 300 إرهابي من سوريا للقتال مع الوفاق في ليبيا

أكد اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي، في تصريحات لـ”العربية”  طالعتها صدى الواقع السوري ، بوصول 300 إرهابي من سوريا للقتال مع الوفاق في ليبيا، مشيرا إلى أنه رغم ذلك أصبح الجيش الوطني على مشارف حي الهضبة في طرابلس.

وكان الجيش الليبي استهدف لأول مرة، الاثنين، عناصر جديدة انضمت لميليشيات مصراتة التي وصفها بـ”المرتزقة” في ضربة مباشرة، وفقا لما أعلنه المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة التابعة للجيش.

وتتبع ميليشيات مصراتة حكومة الوفاق في طرابلس، ويتهم الجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر، حكومة الوفاق بدعم الإرهابيين.

يأتي ذلك فيما قال مسؤول عسكري بالقيادة العامة للجيش الليبي، إن ‏الميليشيات المسلحة التي تقاتل ضمن قوات حكومة الوفاق، أصبحت تتخذ من الأحياء السكنية والمدنية مواقع عسكرية لها، تجنباً للاستهداف من طرف الجيش الليبي.

وتزامناً مع ذلك ، أفادت مصادر “العربية” بأن حفتر طالب بدعم مصر أمام المجتمع الدولي لوقف إرسال تركيا مقاتلين إلى الأراضي الليبية.

كما حث على تشكيل لوبي عربي يتصدى لأطماع تركيا في ليبيا، ويمنع سرقة ثروات الشعب الليبي والاستحواذ عليها.

كما طالب حفتر بدعم الجيش الليبي ورفع حظر تسليحه.

وكانت وسائل إعلام مصرية ذكرت أن قائد الجيش الوطني الليبي سيزور القاهرة للقاء المسؤولين المصريين وبحث تطورات ومستجدات الأوضاع على الساحة الليبية.

زيارة حفتر للقاهرة تأتي في وقت يواصل فيه الجيش الليبي تقدمه نحو قلب العاصمة الليبية طرابلس.

وزار حفتر مصر في 3 أغسطس الماضي، والتقى الرئيس السيسي، وحثه على دعم الجيش الوطني الليبي في المحافل الدولية، خاصة فيما يتعلق برفع الحظر على تسليحه.

وتواصل قوات الجيش الوطني الليبي منذ 4 أبريل الماضي حملة لاستعادة طرابلس من حكومة الوفاق.

وسبق أن أعلنت تركيا عن استعدادها للتدخل العسكري في ليبيا دعما لحكومة الوفاق برئاسة فايز السراج

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: