صدى الواقع السوري

المتحدث باسم”جيش الإسلام” ينفي حول تجهيزهم لمعركة في حلب

أفاد المرصد السوري بحصوله على معلومات من عدد من المصادر الموثوقة حسب قوله ، تكشف عن تحركات جديدة لجيش الإسلام، ضمن إعادة إحياء تواجده في الأراضي السورية، بشكل عسكري منظم، وذلك بعد أن عمد لشراء أسلحة، وتأسيس مقرات في الشمال السوري

فيما نقل موقع روسيا اليوم عن المتحدث باسم “جيش الإسلام” حمزة بيرقدار ، أن ما يروج له المرصد السوري من تجهيزنا لمعركة في حلب، ليس له أساس من الصحة.

وتابع بيرقدار، أن المرصد السوري لم يعتمد بخبره، على مصدر رسمي في جيش الإسلام، وإنما مجرد تحليلات وتكهنات.

وقال “ما نشرناه أول أمس، هو جولة للقائد العام لجيش الإسلام، عصام بويضاني على نقاط رباطنا بإحدى جبهات ريف حلب الشمالي.

وبحسب  المرصد، فإن “جيش الإسلام، استلم نقاط تماس مع قوات النظام، و الموالين له، في القطاع الشمالي الشرقي من ريف حلب، وبلغ تعداد النقاط أكثر من 10، في منطقة تادف ومحيطها، بريف حلب الشرقي، وذلك عقب اجتماع جرى بين قيادة جيش الإسلام، وقيادة أحرار الشرقية، حول طلب الأول باستلام نقاط الرباط، ليعمد بعد موافقة تجمع أحرار الشرقية، على تحصين النقاط ونشر مقاتليه فيها”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: