المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية:”قانون قيصر” سيحرم الحكومة السورية من الموارد المالية التي تستخدمها لتمويل حملاتها العسكرية

اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية إيريكا تشوسانو، أن “قانون قيصر” خطوة مهمة لتعزيز محاكمة  الرئيس السوري بشار الأسد ونظامه.

وقالت تشوسانو في تصريحات اعلامية طالعتها صدى الواقع السوري vedeng، إن “قانون قيصر” الذي صادق عليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يعطي واشنطن الأدوات الدبلوماسية لتحميل مرتكبي الانتهاكات في سوريا المسؤولية، مشيرة إلى أنه ستكون هناك عقوبات وقيود تصل إلى أي طرف يقوم بدعم النظام.

ولفتت المتحدثة إلى أن القانون سيساعد في حرمان الحكومة السورية من الموارد المالية التي يستخدمها في تمويل حملاته العسكرية التي وصفتها بـ”التدميرية” ضد الشعب السوري.

وأضافت تشوسانو أن الولايات المتحدة اتخذت منذ اليوم الأول لـ”الأزمة السورية” إجراءات حاسمة للمدنيين، ومنها قرار ترامب بشن غارات جوية ضد مواقع عسكرية على خلفية استخدام النظام للسلاح الكيماوي، مشيرة إلى أن دور الولايات المتحدة من الجانب الإنساني كان حاضراً حيث تعتبر أمريكا أكبر مانح للمساعدات الإنسانية للشعب السوري.

وفيما يخص رؤية واشنطن للحل في سوريا، قالت: أن “الولايات المتحدة تعتقد أنه ليس هناك حل عسكري في سوريا بل إن الحل يتم بتحقيق قرار مجلس الأمن رقم ٢٢٥٤″، وتابعت: “نسعى في الأمم المتحدة مع باقي الأطراف ومنها روسيا لتحقيق حل سلمي ومستدام ينهي الأزمة السورية بطريقة سلمية”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: