اللجنة المنبثقة عن المؤتمر الوطني لأبناء الجزيرة والفرات تعقد الاجتماع الأول لها بإشراف مجلس سوريا الديمقراطية والقائد العام لقوات سوريا الديمقراطية

عقد أمس الاثنين؛ الاجتماع الأول للجنة المتابعة التي انبثقت عن المؤتمر الوطني لأبناء الجزيرة والفرات، في مدينة الحسكة بإشراف الرئيسة المشتركة لـمسـد أمينة عمر والقائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي والرئيس المشترك للهيئة التنفيذية في الإدارة الذاتية عبد حامد المهباش؛ لوضع برنامج عمل اللجنة وتحديد مهامها.

 

اللجنة التي تتكون من /16/ عضواً تضم ممثلين عن الإدارات الذاتية والمدنية في مناطق شمال وشرق سوريا ومن مختلف المكونات مهمتها متابعة تنفيذ مخرجات المؤتمر الوطني لأبناء الجزيرة والفرات الذي عقد في 25 تشرين الثاني/نوفمبر والذي جاء في ختام ثلاث عشرة ندوة حوارية عقدها مجلس سوريا الديمقراطية في مختلف المناطق.

و  قسمت اللجنة آلية عملها إلى ثلاث لجان هي /لجنة إدارية – لجنة اقتصادية – لجنة أمنية/ يناط بكل منها مهام محددة على أن تقدم تقرير عن عملها في كل شهر حيث تجتمع لجنة المتابعة لتقييم عملها ومتابعة تنفيذ البنود.

القرارات التي ستصدر عن لجنة المتابعة ستكون “نافذة” وتلزم الإدارة الذاتية بتنفيذها لجهة تطوير الإدارة ورفدها بالمختصين والتكنوقراط، وتوسيع المشاركة المجتمعية ضمنها.

وأعلن عن اللجنة في ختام أعمال «المؤتمر الوطني لأبناء الجزيرة والفرات» ضمن البيان الختامي الذي قدم جملة من التوصيات والبنود على أن تتابع هذه اللجنة متابعة تنفيذها.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: