صدى الواقع السوري

اللاعب الدولي في ميدان السياسة العالمية ” دونالد ترامب ” يُشهر البطاقة الحمراء بوجه الصحفيين

بعد نجاح بلده أمريكا بالحصول على شرف استضافة بطولة كأس العالم (2026) والتي ستقام للمرة الأولى على أراضي ثلاث دول مختلفة وهي (أمريكا بالمشاركة مع كندا والمكسيك ) استقبل  الرئيس الأميركي “دونالد ترامب ” رئيس الفيفا السويسري “جياني انفانتينو” في البيت الأبيض لإجراء مشاورات حول بطولة كأس العالم (2026).

وفاز الملف الثلاثي بتنظيم مونديال (2026) بتصويت الجمعية العمومية للفيفا في حزيران الماضي متفوقاً على ملف ترشيح تقدم به المغرب وأتت عملية التصويت عشية انطلاق نهائيات مونديال روسيا (2018 ) علماً أن البطولة المقبلة ستقام في قطر عام (2022).

وسيقام مونديال (2026) بمشاركة (48 ) منتخباً بدلاً من (32) حالياً.

وقال ترامب لانفانتينو الذي زار البيت الأبيض برفقة رئيس الاتحاد الأميركي لكرة القدم” كاروس كورديرو”: “أرغب في أن أشكرك لتواجدك هنا أنت شخص محترم للغاية والعمل الذي قمت به رائع”.

وأكد الرئيس الأميركي أن المونديال الذي سيقام للمرة الأولى على أراضي ثلاث دول مختلفة (الولايات المتحدة بالمشاركة مع كندا والمكسيك) سيكون “حدثا مهماً ومميزاً للغاية”.

ومن جانبه أثنى “إنفانتينو “على كلمات ترامب وأصر على أن كأس العالم هو “الحدث الرياضي الأكثر أهمية” وذلك بعدما استعرض بعض الأرقام والإحصائيات الخاصة بمونديال روسيا (2018).

وقام “إنفانتينو” بتقديم هدية للرئيس الأميركي كانت عبارة عن بطاقتين “حمراء وصفراء” يستخدمهما الحكم الرئيسي في مباريات كرة القدم لتحذير اللاعبين أو طردهم وشرح إنفانتينو كيفية استخدام البطاقتين قائلاً: “البطاقة الصفراء”  لتحذير اللاعب و”الحمراء” لطرده  فما كان من الرئيس الأميركي إلا أن مازح الصحفيين الذين حضروا اللقاء بالتظاهر بأنه يشهر لهم البطاقة الحمراء.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: