الكونغرس يطالب ترامب بحماية حلفائهم في سوريا من خطر الجماعات الإرهابية

طالب نحو 400 عضو من مجلس الكونغرس الأمريكي، الرئيس دونالد ترامب، إلى الإبقاء على القوات الأمريكية في سوريا والتصدي لخطر الجماعات الإرهابية الذي “يهدد أقرب الحلفاء  في المنطقة”.

ووقع أعضاء الكونغرس هؤلاء على رسالة موجهة إلى ترامب، أمس الاثنين، يدعون فيها إلى استمرار دور الولايات المتحدة في سوريا، قائلين إنهم “قلقون للغاية” من الجماعات المتطرفة هناك.

وجاء في الرسالة التي وقعها نحو 400 من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ البالغ مجموع عددهم 535 عضوا ” في الوقت الذي يتعرض فيه بعض أقرب حلفائنا في المنطقة لتهديدات، تلعب قيادة الولايات المتحدة ودعمها دورا حاسما كعهدها”.

وتدعو الرسالة ترامب إلى تكثيف الضغط على إيران وروسيا فيما يتعلق بأنشطتهما في سوريا، وكذلك على جماعة حزب الله اللبنانية.

هذا وقد أعرب كثيرون من أعضاء الكونغرس، سواء كانوا ديمقراطيين أو جمهوريين، عن القلق العميق إزاء السياسة الأمريكية في سوريا منذ ديسمبر، عندما فاجأ ترامب فريقه للأمن القومي وحلفاءه بقرار سحب جميع القوات الأمريكية، وقوامها 2000 عسكري، من سوريا.

وتراجع ترامب في فبراير الماضي عن قراره هذا ووافق على الإبقاء على وجود عسكري أمريكي صغير في سوريا لمواصلة الضغط على تنظيم “داعش”، حسب ادعائه.

المصدر: رويترز

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: