الكورد غاضبون من إلصاق كلمة “العربي” بالمنتخب السوري في تصفيات كأس العالم

منتخب سوريا

أبدى بعض الإداريين الرياضيين والإعلامين الكورد في شمال سوريا إنزعاجهم من تسمية منتخب سوريا بالمنتخب العربي السوري .

وصرح دارا مرعي وهو إداري رياضي في الإدارة الذاتية بشمال سوريا لفدنك نيوز : نحن نتمنى عدم أثارة الحساسية وعدم الخلط بين السياسة العنصرية والرياضة .

وقال مرعي أن تسمية المنتخب السوري بالعربي يدل على شوفينية النظام الذي أستمر بظلمه ضد القوميات الأخرى منذ تأسيسه فالكورد تعرضو لظلم طيلة حكم الآنظمة المستعمرة لكردستان وإن خوض تلك الأنظمة للحرب الخاصة ضد الكورد شملت الرياضة أيضآ ، وها هم يسمون منتخباتهم بقوميتهم , لذلك ولأننا نحترم أخوة الشعوب في كافة مؤسسات البلاد فأننا نرفض هذه التسمية العنصرية ونقول دائماً بأن سوريا ستكون لكل السوريين .

إن أنجازاتنا في الشمال السوري وتطوير ادارتنا يتطلب من أبناء المنطقة التعلق بقضيتهم والعمل على التصفيق لأعمالهم وأنجازاتهم وليس لمنتخبات تقصي الشعب الكردي والقوميات الأخرى منها , نحن ننتقد أنفسنا لأننا لم نطور رياضتنا بالشكل المطلوب لكن يجب أن يدرك الجميع بأننا سنعمل على بناء رياضة ديمقراطية في روج افا وشمال سوريا .

وطالعت فدنك في صفحات التواصل الإجتماعي لعديد من الشخصيات الرياضية من القومية الكوردية حيث قامو بنشر كتابات وتعابير إن الوطن للجميع والمنتخب للجميع مرفقين معها فيديوهات آحداث مدينة القامشلي عام 2004 مطالبين بذلك إحترام القوميات الآخرى في سوريا .

اذ إنه بالرغم من فرحة الكورد السوريين بتأهل سوريا إلى الملحق إلا إن تكرار كلمة المنتخب العربي السوري لدى المعلقين على المباريات وكذلك المؤيدين للنظام السوري من خلال احتفالاتهم المؤيدة للنظام على انها احتفالات بتفوق المنتخب وأيضا القنوات السورية المؤيدة تكررت على شاشاتها لمرات عدة لفظ العربي وإلتصاقه بالمنتخب السوري أثارت انحباطآ لدى الكورد .

المنتخب سورااااااااا

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151