القوات التركية في سوريا… أهدافها ومواقعها ؟؟

أقامت تركيا 12 نقطة مراقبة داخل محافظات إدلب وحماة وحلب بالاتفاق مع الجانب الروسي والإيراني بهدف تطبيق ما يعرف باتفاق منطقة خفض التصعيد، وقامت تركيا لاحقا بتعزيز هذه النقاط التي تحولت إلى قواعد عسكرية حقيقية في عمق سوريا مثل تلك الواقعة قرب بلدة مورك وسط سوريا وعلى بعد 88 كيلومترا عن الحدود التركية والتي تعرضت أكثر من مرة للقصف من جانب القوات السورية وباتت الآن محاصرة بحكم سيطرة قوات الجيش السورية على بلدة خان شيخون.
كما تحتفظ تركيا بعدد من القواعد العسكرية في مناطق الباب وجرابلس اعزاز وعفرين، وهي مناطق خاضعة كليا للسيطرة التركية.

تتوزّع “نقاط المراقبة” أو القواعد العسكرية التركية في ريفي حلب وإدلب وحماة واللاذقية كالتالي:
النقطة الأولى: قرية صلوة بريف إدلب الشمالي، دخلتها القوات التركية في 12-10-2017.
النقطة الثانية: قلعة سمعان بريف حلب الغربي، دخلتها القوات التركية في 23-11-2017.
النقطة الثالثة: الشيخ عقيل بريف حلب الغربي، دخلتها القوات التركية في 27-11-2017.
النقطة الرابعة: تلة العيس بريف حلب الجنوبي، دخلتها القوات التركية في 5-2-2018 .
النقطة الخامسة: تل الطوقان بريف إدلب الشرقي، دخلتها القوات التركية في 9-2-2018.
النقطة السادسة: الصرمان بريف إدلب الجنوبي، دخلتها القوات التركية في 15-2-2018.
النقطة السابعة: جبل عندان بريف حلب الشمالي، دخلتها القوات التركية في 17 – 3 – 2018
النقطة الثامنة: الزيتونة في جبل التركمان شمال اللاذقية دخلتها القوات التركية في 4 – 4 – 2018.
النقطة التاسعة: مورك في جنوب إدلب دخلتها القوات التركية في 7 – 4 – 2018.
النقطة العاشرة: الراشدين الجنوبية بريف حلب الغربي دخلتها القوات التركية في 9 – 5 – 2018.
النقطة الحادية عشر: شيار مغار بريف حماة الغربي دخلتها القوات التركية في 14 – 5 – 2018.
النقطة الثانية عشر: اشتبرق في جسر الشغور 16 أيار 201

أبرز القواعد العسكرية التركية في ريف حلب الشمالي والشرقي:
– نقطة مريمين العسكرية.
– تقطة المزرعة.
– نقطة أناب
– قاعدة كلبيري والتي تُعَدّ أكبر القواعد العسكرية التركية في تلك المنطقة.
– معسكر كفر جنة الذي يُجهَّز ليكون مهبطاً للطائرات المروحية التركية.
-نقطة الراعي
– قاعدة تلة الشيخ عقيل وتعد قاعدة مهمة تضم ايضا مركز للعمليات والمخابرات.
– نقطة دابق
-قاعدة جبل الشيخ بركات\ و قاعدة جبل برصايا ذات الأهمية الاستراتيجية، غربي اعزاز.
-نقطة جرابلس
-نقطة أخترين
-نقطة دارة عزة.
-قاعدة تفتناز الجوية العسكرية، ومطار أبو الضهور العسكري بريف إدلب، ويستخدمها الجيش التركي لإدارة عملياته العسكرية في إدلب.

تهدف تركيا من وراء قواعدها العسكرية إلى فرض أمر واقع جديد في سورية، وامتلاك ورقة ضغط على الحكومة السورية، أو في التفاوض مع القوى العظمى في ملفات عديدة شائكة سواء أكانت داخلية أم خارجية لكن يظل الهدف الأهم منها هو مواجهة الأكراد.

تحرير : قمر علي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: