صدى الواقع السوري

الفصائل المسلحة تستنفر في عفرين بعد الهجمات الأخيرة للوحدات الكردية

 

أفادت مصادر محلية من منطقة عفرين أن الفصائل المسلحة أعلنت استنفار جميع عناصرها وضاعفت عدد الحواجز الأمنية على مداخل مدنية عفرين بعد العمليات العسكرية التي شنتها الوحدات الكردية  ضدها في مواقع عدة بمحيط المدينة.

وأكدت المصادر أن الفصائل المسلحة كثفت عمليات التفتيش الدقيقة للمواطنين الكُرد الذين يمرون عبر الحواجز , حيث جرى اعتقال عدد من الشبان الكُرد على تلك الحواجز بعد أن تم تفتيش هواتفهم الجوالة للتدقيق في الرسائل التي تبادلوها عبر وسائل التواصل الاجتماعي دون ورود معلومات دقيقة عن عدد المعتقلين.

وكانت مصادر معارضة قد أعلنت عن مقتل القيادي في الفرقة 23 أحمد بربر إضافة إلى وقوع العديد من الإصابات ضمن صفوف العناصر في الانفجار الذي وقع يوم الأثنين والذي تبنته الوحدات الكُردية .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: