العثور على مستودع للألغام والمتفجرات وإزالة 75 لغماً في بلدة عين عيسى بريف الرقة

الغام2

أعلنت منظمة روج لمكافحة الألغام في سري كانيه، اليوم الأربعاء، عثورها على مستودع للألغام والمواد المتفجرة في بلدة عين عيسى بريف الرقة.

مستودع الألغام والمواد المتفجرة الذي كان تنظيم داعش يستخدمه في صناعة الألغام والعبوات الناسفة وتخزينها، عثر عليه في أحد الأحياء الجنوبية للبلدة، على الطريق العام المؤدي لمدينة الرقة، وذلك بعد ورود معلومات من الأهالي تفيد بوجود أجسام غريبة ومشبوهة في الحي، والتي بدأت منظمة روج لمكافحة الألغام على أثرها حملة جديدة لتنظيف البلدة من الألغام ومخلفات الحرب المتفجرة.

مدير قسم العمليات في منظمة روج لمكافحة الألغام في سري كانيه، إبراهيم سينو، أوضح لفدنك نيوز: أن فرق المنظمة وبالتعاون مع مجلس الرقة المدني وقوات الأسايش في البلدة، قامت باتخاذ الإجراءات الأولية وأغلاق كافة الطرق المؤدية إلى أماكن تواجد الألغام في الحي حرصاً على سلامة المدنيين، وذلك لوجود الألغام بين المنازل الخالية من السكان وأنقاض المنازل التي كانت قد تعرضت للدمار مسبقاً.

وتابع السيد إبراهيم سينو بأن فرق المنظمة تمكنت حتى الآن من إزالة أكثر من 75 لغما من الحي، مشيرا إلى أن فرق المنظمة مستمرين في تنظيف البلدة من الألغام ومخلفات الحرب التي تركها تنظيم داعش خلفه، بغية إعادة الأمان وزرع الطمأنينة بين الأهالي.

وناشد مدير قسم العمليات في منظمة روج لمكافحة الألغام أهالي المنطقة بعدم الاقتراب من المناطق الخطرة، لحين الانتهاء من تنظيفها من الألغام ومخلفات الحرب، حرصاً على سلامتهم، مبينا بأن المنظمة تضع اشارات تنبئ بالخطر وأشرطة حمراء حول الأماكن التي تنتشر فيها الألغام لتحذير الأهالي من الاقتراب منها.

جدير بالذكر أن منظمة روج لمكافحة الألغام أزالت منذ آب/ أغسطس من العام الفائت 2016 ما يزيد عن 10 آلاف لغم من كافة مناطق الشمال السوري بما فيها الرقة ودير الزور.

تقرير: إدريس صالح

 

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151