العثور على جثث 4 عناصر للفرقة الرابعة بريف درعا الشرقي

عثر صباح اليوم الاثنين على جثث أربعة عناصر للفرقة الرابعة على طريق مدينة الحراك الواصل مع بلدة ناحتة بريف درعا الشرقي

واكدت مصادر محلية في محافظة درعا أن جثث الاشخاص الاربعة لأبناء بلدة المسيفرة  وان احدهم “عبد الرحمن جمعة العلي” المُلقب “أبو عامر” ويعمل قياديا  لإحدى المجموعات العسكرية في الفرقة الرابعة .

وأضافت المصادر ان الجثث تظهر عليها علامات التعذيب وتم العثور عليهم بعد فقدان الاتصال بهم لمدة 4أيام .

وأشارت المصادر إلى ان أغلبهم  خضع لعملية تسوية عام 2018  .

وقام  مجهولون فجر يوم الاحد بإلقاء  قنبلة يدوية على منزل قياديا في صفوف اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس في الريف الشرقي لمدينة درعا .

وافادت مصادر محلية من محافظة درعا ان منزل القيادي المدعو بـ “سيد المقداد” في بلدة غصم تعرض لانفجار قنبلة يدوية فجر اليوم الاحد دون أن يخلف خسائر بشرية واقتصرت الاضرار على المادية .

واكدت المصادر  أن المقداد من الأشخاص الذين خضعوا لعملية تسوية عام 2018 ويعمل حاليا ضمن صفوف اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس.

وتزامنت الحادثة بعد فقدان الشاب “جعفر الكفري” حياته وهو من أهالي بلدة المتاعية في ريف درعا نتيجة تعرضه للتعذيب  في احد سجون اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس في مدينة بصرى الشام يوم أمس بحسب مانقلتها وسائل إعلامية محلية

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: