الشّمال السوري : توتر أمني تشهده مدينة الباب بين مسلحين محليين و”الشرطة العسكرية”

تشهده مدينة الباب الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل عملية “درع الفرات، بريف حلب الشمالي الشرقي، توتراً على خلفية قيام مسلحين من أهالي المنطقة بالاعتداء على عناصر من “الشرطة العسكرية” أثناء قيام الأخيرة بحملة أمنية، تستهدف نزع السلاح من المدينة واعتقال “الملثمين”.

وكانتْ وكالة صدى الواقع السوري قد نشرتْ صباح اليوم، أن انفجاراً ضرب منطقة الباب، الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها بريف حلب الشمالي الشرقي، ناجم عن عبوة ناسفة انفجرت صباح اليوم الأربعاء، على الطريق الواصلة بين مدينة الباب وبلدة قباسين شمال شرق حلب، ما أدى لأضرار مادية، دون معلومات عن إصابات

يُذكر أنّه في الخامس من الشهر الجاري، خرجتْ مجموعة من أطباء مدينة الباب والمجلس المحلي، في وقفة احتجاجية لمطالبة الجهات الأمنية بحماية الكوادر الطبية في ظل تزايد الانفلات الأمني في المنطقة.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: