صدى الواقع السوري

الشمال السوري : تعرض قياديان في المعارضة السورية المسلحة لمحاولتي اغتيال

تعرض قياديان في المعارضة السورية لمحاولتي اغتيال، من خلال تفجيرين استهدفا سياراتهما بالقرب من مدينة مارع، في أوقات مختلفة.

وأفادت مصادر   أن لغمًا انفجر بسيارة القيادي في المجلس العسكري لمدينة مارع، أحمد حافظ، في أثناء مروره على طريق جارز بالقرب من مارع.

وأدت العملية إلى إصابته مع شخص آخر كان برفقته.

وأضاف  المصدر أن عبوة ناسفة أخرى انفجرت بسيارة القيادي في الجبهة الشامية، حمود أبو الكال، على طريق مارع- كلجبرين، أسفرت عن إصابته ونقله إلى المشفى.

وعملت فرق الدفاع على نقل القياديين إلى المشاف القريبة، في أوقات مختلفة بتوقيت الانفجارين،  ولم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات  .

وتشهد مناطق سيطرة فصائل  المعارضة المسلحة  في ريف حلب الشمالي والشرقي بين الفترة والأخرى انفجارات جراء عبوات ناسفة أو سيارات مفخخة، وتستهدف جميع المناطق وخاصة جرابلس والباب.

وفي تشرين الأول الماضي، وقع انفجار في مستودع محروقات في المنطقة الصناعية في مدينة اعزاز بريف حلب ما أدى إلى مقتل أربع مدنيين وإصابة 12 آخرين.

وكانت المدينة شهدت تفجيرات خلال الأشهر الماضية، إذ استهدفت بسيارات مفخخة، كان آخرها في 1 أيلول الماضي، أمام خيمة اعتصام مدني في المدينة.

وكان قياديون عسكريون في المعارضة المسلحة  إن أسباب التفجيرات المتكررة تعود إلى “الضعف الأمني على الحواجز”، إضافةً إلى “الخلايا النائمة  ”، وسيارات وشاحنات المازوت القادمة من مناطق تنظيم “داعش”.

المصدر : ناشطون محليون

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: