الشرطة الألبانية تنقذ 50 مهاجراً سوريا حوصروا وسط البحر

أفادت الشرطة الألبانية ووسائل اعلام مطلعة، بأن السفن العسكرية والشرطة الألبانية أنقذت 50 لاجئًا سوريًا حوصروا بسبب سوء الأحوال الجوية أثناء محاولتهم الوصول إلى إيطاليا بالقوارب.

وقال بيان للشرطة إنهم عثروا، مساء الجمعة، بالتعاون مع الشرطة المالية الإيطالية، على القارب المطاطي في دلتا نهر فيوزا، على بعد حوالي 100 كيلومتر جنوب العاصمة تيرانا، حيث تم حظره لمدة نحو ثلاثة ساعات بسبب ارتفاع الأمواج في البحر الأدرياتيكي.

قبل عقدين من الزمن، كان المهربون المحليون يستخدمون الطريق بانتظام لنقل الألبان الفقراء إلى إيطاليا. وقالت بوابة Balkanweb.com الإعلامية إنه تم العثور علي 50 مهاجرا سوريا، بينهم نساء وأطفال، بعد أن اتصل أحدهم بالشرطة ليبلغهم بوجود مشكلة في المحرك وان القارب عالق بسبب سوء الأحوال الجوية. تم نقل 16 مهاجرا، من بينهم ثلاثة أطفال، إلى المستشفى.، ووفق الوسائل الاعلامية لا يوجد دليل علي فقدان اي شخص .

يُزعم أن المهاجرين دفعوا ما يصل إلى 2000 يورو (2450 دولارًا) لكل منهم مقابل الانتقال غير القانوني الي إيطاليا. وتتعاون ألبانيا، وهي عضو في الناتو منذ عام 2009 وتأمل في بدء مفاوضات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي قريبًا، مع وكالة الحدود الأوروبية فرونتكس للسيطرة على حدودها الجنوبية مع اليونان المجاورة، التي يصل منها معظم المهاجرين.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: