السماح بإدخال الذهب الخام وإخراج المصنّع عبر المطارات حصراً

وافقت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية على مقترح الجمعية الحرفية للصاغة في دمشق القاضي بإدخال الذهب الخام بحوزة العرب والأجانب القادمين إلى سورية، وذلك استناداً إلى توصية القيادة المركزية ومذكرة الاتحاد العام للحرفيين في سورية بهذا الخصوص، والمرفوعة إلى رئاسة مجلس الوزراء وإلى عدد من الجهات المعنية.

و بيّن رئيس الجمعية غسان جزماتي أنه تم الطلب من مصرف سورية المركزي ووزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية ومديرية الجمارك العامة؛ السماح بإدخال الذهب الخام بحوزة العرب والأجانب القادمين إلى سورية، وذلك عن طريق المطارات حصراً، مقابل دفع رسم بقيمة 150 دولاراً أميركياً عن كل كيلو غرام واحد من الذهب الخام.

وأوضح أنه مقابل ذلك، يسمح لمن أدخلوا الذهب الخام باستبداله بذهب مصنع محلياً بشكل نظامي، عبر المطارات، وتحت إشراف الجمعية الحرفية للصاغة ومديرية الجمارك العامة.

وأردف جزماتي قائلاً: «إن ذلك يخلق فرصة ذهبية للمهربين والانتهازيين لبيعه في دول الجوار مستفيدين من هذا الفارق وتحقيق ربح 6.5 ملايين ليرة في كل كيلو ذهب مهرّب»، مضيفاً: «لذلك نعتمد أسعار دول الجوار نفسها للذهب لقطع الطريق على تهريبه».

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: