صدى الواقع السوري

السعودية تعرض صفقة على روسيا مقابل الأسد

#صدى_سوريا:

الجبير

[highlight] السعودية تعرض صفقة على روسيا مقابل الأسد [/highlight]

قال وزير الخارجية السعوجي، عادل الجبير، إن الرياض مستعدة لإعطاء روسيا “حصة” في الشرق الأوسط تجعلها أقوى بكثير من الاتحاد السوفياتي، مقابل تخليها عن رأس النظام في سورية بشار الأسد.

وجاءت تصريحات الجبير في مقابلة مع صحيفة “بوليتيكو  الأمريكية، اليوم الجمعة، وقال إن “السعودية مستعدة للتعاون مع روسيا بصفتها من أكبر منتجي النفط في العالم”.

واعتبر الجبير في المقابلة التي نشر موقع “روسيا اليوم  جزءاً منها، أنه “من المنطقي أن تقول موسكو أن ما يصب في مصالحها هو تعزيز دفع علاقتها مع الرياض قدما إلى الأمام وليس مع الأسد”.

وأضاف قائلاً: “إننا مستعدون لإعطاء حصة لروسيا في الشرق الأوسط ستحول روسيا إلى قوة أكبر بكثير بالمقارنة مع الاتحاد السوفيتي”، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه ما يزال هناك خلاف بين الرياض وموسكو حيال سورية، لكنه أردف: “خلافنا يتعلق بالدرجة الأولى ليس بنتيجة اللعبة بل بالطريق التي تؤدي إليها”.

وأضاف الجبير أن أيام الأسد معدودة، وقال متوجها إلى الروس: “إقبلوا الصفقة ريثما يمكنكم ذلك”.

كما كرر الجبير في المقابلة الاتهامات السعودية الموجهة إلى إيران بالوقوف وراء كافة مشاكل المنطقة. وأصر على أن التشكيلات المسلحة التي تدعمها إيران وهي ميليشيا “حزب الله” في لبنان وسورية، والميليشيات الشيعية في العراق والحوثيين في اليمن، وقال إنها “عامل زعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط”.

وتابع أن طهران تؤجج التمرد في صفوف الشيعة في البحرين والسعودية.

ويشار إلى أنه منذ بدء الثورة السورية ضد نظام الأسد منتصف مارس/ آذار 2011، اتخذت السعودية موقفاً مناهضاً للأسد وطالبت مراراً برحيله عن السلطة، في حين وقفت روسيا إلى جانبه وما تزال مصرة على بقائه بالسلطة حتى الآن.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: