الرئيس السّوري يحيل مشروع قانون ‘إلغاء جرائم الشرف’ الى مجلس الشعب

أحال الرئيس السوري بشار الأسد مشروع قانون متعلق بإلغاء جرائم الشرف لمجلس الشعب الذي بدوره أحاله للجنة الشؤون التشريعية والدستورية لجواز النظر به دستورياً.

ونشرت صحيفة “الوطن” أن مجلس الشعب احال مشروع قانون محال من الرئيس الأسد إلى المجلس المتضمن إلغاء المادة ٥٤٨ المتعلقة بجرائم الشرف من قانون العقوبات العام للجنة الشؤون التشريعية والدستورية لجواز النظر به دستوريا .

وتنص المادة 548 بعد تعديلها عام 2011 بأنه: “يستفيد من العذر المخفف من فاجأ زوجه أو أحد أصوله أو فروعه أو أخته في جرم الزنا المشهود أو في صلات جنسية فحشاء مع شخص آخر فأقدم على قتلهما أو ايذائهما أو على قتل أو إيذاء أحدهما بغير عمد على أن لا تقل العقوبة عن الحبس مدة سنتين في القتل”، وفي النص السابق للمادة أي قبل التعديل كان القاتل يستفيد من عفو شامل من العقاب.

ووفقًا لمشروع القانون ، لن يكون في قانون العقوبات أية مادة تخفف من عقوبة مرتكبي “جرائم الشرف”، والمادة التي كانت تخفف من عقوبة مرتكب الجريمة لن تبقى وستخضع لقانون العقوبات مثل أي جريمة قتل.

و أن المشروع “يتماشى مع القوانين الدوليّة والقضاء على جميع اشكال التمييز ضد المرأة، ويرمي لتوفيق أحكام القانون الوطني مع القانون الدولي بشكل لا يتنافى مع أحكام الشرع الإسلامي”.

جدير بالذكر أن الرئيس السوري قد أجرى في العام 2011 تعديلًا على المادة 548 من قانون العقوبات التي بموجبها يتم معاقبة مرتكبي جرائم الشرف بالسجن سنتين كحد أعلى، لتصبح عقوبتها من 5 إلى 7 سنوات.

يذكر ان إلغاء المادة يتزامن مع يوم المرأة العالمي الموافق لـ 8 آذار، حيث سجلت في سوريا عدد من الجرائم بحق الفتيات تحت بند “جرائم شرف”.

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: