” الدفاع التركية ” تتوعد بمحاسبة المتورطين بمقتل عنصر من الهلال الأحمر شمال سوريا

توعّدت وزارة الدفاع التركية، الاثنين، بمحاسبة المتورطين في التفجير الذي وقع اليوم شمالي سوريا، وأدى إلى مقتل موظف في جمعية الهلال الأحمر التركي وجرح آخر.

وذكرت الوزارة في بيان، أن “هجوما مسلحا استهدف سيارة تابعة للهلال الأحمر التركي شمالي سوريا، أدّى إلى استشهاد أحد موظفي الجمعية وإصابة آخر”.

وأضاف البيان: “جرى تنفيذ كافة الإجراءات على الأرض والجو، للقبض على الإرهابيين الذين هاجموا منظمة إغاثة تتمتع بحصانة بموجب القانون الدولي الإنساني”.

وأكدت الوزارة أن “الإرهابيين سيدفعون ثمن إجرامهم وأن دماء الشهيد لن تذهب سدى”.

وكانت وكالة صدى الواقع السوري vedeng قد نشرت في وقتٍ سابق من اليوم تقريراً أفاد بمقتل أحد عناصر الهلال الأحمر التركي وجرح آخر في هجوم استهدف سيارتهما شمالي سوريا.

حيث أفادتْ الوكالة في تقريرها إنه عند ساعات الصباح الأولى، تعرضت السيارة التي كان يقودها فريق الهلال الأحمر، المكون من 3 عناصر، لنقل المساعدات إلى المدنيين في منطقة الباب سوريا، لهجوم من قبل أشخاص ملثمين في مركبتين بدون لوحات ترخيص

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك