الدعم الفرنسي لقوات سوريا الديمقراطية .. أبرز أسباب الخلافات بين باريس و أنقرة

أكد مولود تشاووش أوغلو وزير الخارجية التركي أن أبرز الخلافات بين أنقرة وباريس هو الملف السوري و ودعم فرنسا لقوات سوريا الديقراطية ذات الغالبية الكردية  .

وذكرت الخارجية التركية أن “فرنسا كانت أكثر دولة نتفاهم معها بخصوص الملف السوري، لكن الخلافات بدأت بالظهور بعد دعمها لقوات سوريا الديمقراطية  ذات الغالبية الكردية.

وقال أوغلو، في تصريحات صحفية، اليوم الاثنين: “فرنسا كانت أكثر دولة نتفاهم معها بخصوص الملف السوري، ونعمل معا بتوافق تام، ولكن عندما بدأوا بدعم قوات سوريا الديمقراطية ، بدأت الخلافات بالظهور بيننا”.

ونددت أنقرة مرارا باستقبال الرئاسة الفرنسية عدة مرات وفدا من مجلس سوريا الديمقراطية، الجناح السياسي لـ”قوات سوريا الديمقراطية” في العاصمة الفرنسية باريس.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: