الخضر الكردستاني يتهم استخبارات الدول الإقليمية الضلوع في تفجيرات قامشلو

#صدى_الكُرد:

حزب الخضر

[highlight] الخضر الكردستاني يتهم استخبارات الدول الإقليمية الضلوع في تفجيرات قامشلو [/highlight]

تقرير:لامار أركندي

 

ندد حزب الخضر الكردستاني يوم الخميس 28تموز /يوليو بالتفجيرين المزدوجين اللذين ضربا مدينة “قامشلو” القامشلي شمال شرق سوريا صباح الأربعاء.

 

ووصف الكردستاني في بيان حصلت شبكة “Vedeng” على نسخة منه الإنفجار بالعمل الإرهابي الجبان الذي يدل حسبما أضاف إلى تلاقي أهداف قوى الظلام من استخبارات الدول الإقليمية ,والمجاورة بما فيها النظام السوري القاتل.

مؤكداً سعي تلك القوى جاهدة في إيقاف المشروع الفدرالي الديمقراطي لروج آفا- شمال سوريا, عن طريق قتل المدنيين الآمنين وإرهابهم.

ووضح حزب الخضر في بيانه أن التفجير كان ردة فعل صادرة عن تلك القوى إبان قرب هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في مدينة منبج بالريف الحلبي.

مشيراً إلى أن التفجير كان عملية جبانة حملت داخلها العمل الاستخباراتي وخارجها الوجه الداعشي، مؤكداً على استمرار الشعب الكردي المقاوم مشروع تحرير روج آفا كردستان، وبناء النظام الفدرالي.

 ويشار إلى أن مدينة “قامشلو” شهدت سلسلة تفجيرات إنتحارية ,غير أن أعنفها سجل أمس الأربعاء أثر استهداف عدة هيئات تابعة للإدارة الذاتية الديمقراطية ومركزاً للأسايش في الحي الغربي على طريق عامودا قامشلو بشاحنتين محملتين بالمواد المتفجرة, تسببت في انهيار الأبنية السكنية بالكامل وخسائر كبيرة في الأرواح ,حيث أرتقى فيها   50شخصاً ,وجرح 180 آخرين ,فيما تزال عمليات التنقيب جارية لانتشال عشرات الجثث المدفونة تحت الأنقاض  ,حسبما صرحت “عبير حصاف “الرئيسة المشتركة لهيئة الصحة في مقاطعة الجزيرة. 
 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: